كشف وزير السياحة بشر يازجي أنه تقرر تأجيل مؤتمر الاستثمار السياحي الداخلي بناء على طلب المستثمرين، على أن يُعقد المؤتمر في 11 أيار القادم.

 بيّن الوزير أن تأجيل المؤتمر جاء بعد طلب المستثمرين الاطلاع على دفاتر الشروط الخاصة بالمشاريع الاستثمارية التي ستعرض في المؤتمر، مبيناً أن المؤتمر سيعقد بمشاركة عدد كبير من المستثمرين وسيعرض خلاله مشاريع استثمارية صغيرة ومتوسطة، بالإضافة إلى عرض ثلاثة مشاريع استثمارية كبيرة للترويج فقط.

وبلغت تكلفة المشاريع الصغيرة المعروضة للاستثمار بين 10 إلى 50 مليوناً، والمتوسطة بين 75 مليوناً و300 مليون ليرة سورية، حيث توزعت في ثماني محافظات، إذ سيعرض مشروع واحد في دمشق، وفي ريف دمشق سيعرض جزءاً من موقع بحيرة زرزر كمطعم مستوى نجمتين، بالإضافة إلى عرض جزء من موقع المقسم رقم 8 في ضاحية قدسيا.

كما سيتم طرح 7 مشاريع للاستثمار "محافظة اللاذقية"، بالإضافة إلى عرض 3 مشاريع في طرطوس، و3 مشاريع في السويداء.

وكان يازجي أوضح لـ"الاقتصادي" مؤخراً، إن الوزارة ستسعى من خلال ملتقى الاستثمار الذي سيقام في أيار القادم لطرح حوالي 30 مشروعا متوسطا وصغيرا للاستثمار، بالإضافة إلى طرح بعض المشاريع لاستطلاع رأي المستثمرين حولها.

وكان تقرير صادر عن "وزارة السياحة" مؤخرا، لفت إلى أن جملة الأضرار المباشرة وغير المباشرة التي تعرض لها القطاع السياحي في سورية خلال فترة الأزمة التي تمر بها البلاد، بلغت ما بين 300 إلى 330 مليار ليرة سنوياً، وما يعادل 25 مليار ليرة شهرياً.

المصدر - صحف

أضف تعليق


كود امني
تحديث