أكد المدير العام للمؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي حسنين علي أنه بناء على توجيهات رئاسة مجلس الوزراء بتطبيق الشفافية ومحاربة الفساد, وبعد اعادة المزايدة امام وسائل الاعلام, وقعت المؤسسة العامة للخط الحديدي الحجازي مع شركة نزهة اللوجستية عقد استثمار فندق سميراميس بدمشق بقيمة اربعة مليارات واربعمائة وسبع وستون مليونا واربع واربعون الفا واربعمائة ليرة سورية.

وأضاف: بعد توجيهات رئاسة مجلس الوزراء على نتيجة المزايدة للمرة الاولى بمحاولة الحصول على بدل اعلى من السابق تكللت جهود المؤسسة بالنجاح في استثمار فندق سميراميس حيث تقدمت ثلاثة شركات سياحية ورست نتيجة المزايدة على شركة اللنزهة اللوجستية التي قدمت العرق الافضل.

وأشار علي بالمقارنة مع السعر السري تبين ان العرض المقدم من قبل شركو نزها اللوجستية هو الانسب ماليا واعلى من السعر لسري لذلك قررت اللجنة رسو نتيجة المزايدة بالظرف المختوم ببدل استثماري اجمالي خلال فترة الاستثمار البالغة 25 سنة بمبلغ 446704400 ليرة سورية.

من جانبه المدير العام لشركة نزهه منذر نزهه أكد ان فرص الاستثمار في المجال السياحي واعدة في سورية وماهذا الحدث اليوم الا دليل على ذلك منوها ان الشركة ستعمل بسرعة على اعادة تأهيل الفندق ليدخل بالاستثمار حيث سيتم الاستعانة بافضل الشركات المعمارية العالمية.

تجدر الاشارة إلى ان الفندق هو من فئة خمس نجوم ويحتوي على 111 غرفة موزعة على ثمانية طوابق وجناحين وعدد من الصالات والمطاعم كما انه يحتل موقعا هاما وسط مدينة دمشق.

المصدر – الثورة أون لاين