كشفت النيابة السعودية اليوم الأحد أن طفلا ذا 11 عاما من عمره انتحر مؤخرا في إحدى مناطق المملكة نتيجة شغفه بالألعاب الإلكترونية.

وذكرت صحيفة "سبق" السعودية أن النيابة العامة "نجحت في تفسير غموض" واقعة انتحار الطفل بربط سلك شاحن جوال حول رقبته.

وأوضحت مصادر مقربة من التحقيق الذي قالت إنه يقترب من نهايته: "استبان جنوح الطفل إلى الشغف بالألعاب الإلكترونية والمبالغة الشديدة في مشاهدة يوتيوب، وبفحص مقتنياته الإلكترونية ووسائل التقنية المستخدمة من قبله وحسابات التواصل الاجتماعي له بواسطة خبراء مختصين، تَكشف للنيابة العامة أنه في يوم واقعة الانتحار تحدث الطفل عبر ثلاثة مقاطع فيديو من خلال حسابه في يوتيوب عن قصص للجن والأماكن المهجورة، وكذلك ثلاثة مقاطع فيديو أخرى محذوفة في سجل المحذوفات عن ذات المضامين السابقة، كما تم العثور على لعبة PUBG MOBILE".

وأكد تقرير الطب الشرعي، حسب "سبق"، أن الوفاة وقعت انتحارا.

وانتهى التحقيق إلى أن الطفل أقدم على الانتحار وإزهاق روحه، عن طريق شنقه لنفسه، وذلك بربط سلك شاحن جوال حول رقبته، وتعليقه بباب خزانة الملابس داخل غرفته، مما أدى إلى وفاته.

المصدر: سبق

أضف تعليق


كود امني
تحديث