شكّل مسبح تعتزم شركة بريطانية إنشاءه فوق برج شاهق، لغزا محيرا لرواد مواقع التواصل، وذلك بسبب تصميمه الشفاف بالكامل، وتمتعه بإطلالة 360 درجة، وعدم وجود سلّم للدخول أو الخروج منه.

وذكرت «كومباس بولز» المتخصصة في تصميم المسابح، أن الحوض المبتكر سيستوعب 600 ألف لتر من المياه، ويعتلي مبنى مكونا من 55 طابقا يحمل اسم "لندن اللا متناهية"، ويقع وسط العاصمة البريطانية. وبحسب «فوكس نيوز» الأمريكية، قد تشرع الشركة في تشييد المبنى بحلول عام 2020.

ومن بين الأمور التي تميز حوض السباحة الجديد عن غيره، استعمال مادة "الإكريليك" في تشييده، عوضا عن الزجاج، ما يجعل كل شيء داخل الحوض يبدو واضحا، فيما ستكون الأرضية من الزجاج. وبالتالي، يمكن لسكان المبنى وزواره رؤية كل شيء داخل الحوض، وسيشعرون كأنهم يحلقون فوق السحاب، نظراً لتصميمه الشفاف.

وفي مواقع التواصل، أثار تصميم المسبح حيرة الكثيرين وخوفهم، لا سيما بشأن سبيل الوصول إليه. وطرح أحدهم سؤالا: "هل تجرؤ على السباحة في حوض رعب لا نهاية له، وبإطلاله 360 درجة؟".

وذهب آخرون إلى درجة إعداد رسم يحاول الإجابة عن سؤال: كيف يمكن الوصول إلى حوض السباحة على الرغم من أنه يغطي كل سطح المبنى؟.

وعلق آخرون: "لا يمكن الخروج من هذا المسبح، ومن يسبح فيه سيظل هناك حتى موته"

وحلّت "كومباس بولز" اللغز المحير، قائلة في بيان: إن السبيل للوصول إلى المسبح سيكون من خلال "درج حلزوني دوار، مثبت على باب غواصة، موجودة في أرضية المسبح، بحيث ترتفع من الأرضية عندما يريد شخص ما الدخول أو الخروج".

المصدر: RT

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث