أظهر تقرير وزارة الاشغال العامة على صعيد استثمارات المشاريع الاستثمارية إنفاق ما يقارب 109,2 ملايين ليرة سورية لغاية نهاية العام الماضي 2014 من إجمالي اعتمادات الخطة الخمسية الحادية عشرة للوزارة

والبالغة ما يقارب 498 مليون ليرة سورية ، ومنها نحو 57 مليون ليرة سورية لتطويرعمل المعاهد المتوسطة للمراقبين الفنيين ومراكز التدريب المهني في المحافظات و26 مليون ليرة سورية لأتمتة عمل الوزارة والبحث العلمي و25 مليون ليرة سورية لمجمع جرمانا التعليمي ومبالغ الأخرى أنفقت على التأهيل والتدريب.‏

وفي نفس السياق فقد خصصت وزارة الاشغال مبلغ 2,6 مليار ليرة سورية لمشاريع الخطة الاستثمارية للعام 2015 منها مبلغ 2 مليار ليرة لشراء آليات ووسائل نقل وانتقال ومعدات هندسية للوزارة والجهات التابعة لها و355 مليون ليرة للمشاريع الإنشائية العائدة للجهات ذات الطابع الإداري (بحسب المرسوم التشريعي رقم 49 لعام 2013) مع الأخذ بعين الاعتبار أن هناك 200 مليون ليرة سورية مخصصة لمجمع جرمانا التعليمي.‏

وقد بلغ مجموع إنفاق الوزارة على هذه المشاريع مبلغ 40 مليون ليرة سورية للعام المنصرم 2014 وبنسبة تنفيذ تصل الى 100% ، كما تضمن تقرير وزارة الاشغال العامة - كذلك - ضرورة منح العاملين الذين يعملون يوم السبت التعويض المالي المناسب لمساواتهم بالعمال الذين يعطلون في هذا اليوم وإعادة العمل بالتعيين بالوكالة الوارد في المادة 73 من نظام العاملين في الدولة وتعديل المادتين 24 و25 المتعلقتين بترفيع العاملين وإلغاء التقييمات النصفية وإعادة تفعيل علاوة الترفيع بنسبة 7% وسط في موضوع ترفيع العاملين .‏

وعلى صعيد عمل الشركات تضمن تقرير الوزارة المطالبة بدراسة إلغاء حرمان الشركة المتأخرة في التنفيذ من زيادات الأسعار والاكتفاء بتطبيق غرامات التأخير المنصوص عليها في العقد واستثناء الشركات من العمل بقرار رئاسة الوزراء الخاص بإجراءات أصول التعاقد مع اليد العاملة وضرورة إصدار مرسوم التشريعات والمصالحات الخاص بشركات الإنشاءات العامة قياساً على النظام المطبق في المؤسسات والشركات (الخاضعة منها لأحكام المرسوم التشريعي رقم 20 لعام 1994) وإصدار التعليمات التنفيذية لقانون إدارة قضايا الدولة (رقم 55 لعام 1977).‏

المصدر- صحيفة الثورة

أضف تعليق


كود امني
تحديث