أكد الدكتور هزوان الوز وزير التربية أنه انطلاقاً من حرص الوزارة في عدم تفويت الفرصة على أي طالب يود التقدم لامتحانات شهادة التعليم الأساسي، أو الثانوية العامة بفروعها كافة،

وبخاصة أولئك الذين تعذر وصولهم إلى مديريات الامتحانات في مديريات التربية في المدة المحددة لتقديم الطلبات بصفة طلاب أحرار فقد طلبنا من كافة دوائر الامتحانات فتح أبواب قبول طلبات الطلاب الراغبين بالتقدم للامتحانات كطلبة أحرار اعتباراً من هذا اليوم الاثنين الحادي والعشرين من نيسان الجاري ولغاية الثلاثين منه.‏

وأضاف وزير التربية في تصريح خلص لـ «الثورة» إن تحديد هذا الموعد إنما يأتي في إطار عدم إضاعة أي فرصة على أي طالب يرغب في متابعة التعليم، مع أخذ العلم بأنه لا تعديل على مواعيد الامتحانات العامة لشهادة التعليم الأساسي وامتحانات الدورة الأولى للشهادة الثانوية بفروعها كافة والتي حددت بالنسبة لطلاب شهادة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية في 18 أيار القادم ولغاية 29 منه. ولطلاب الشهادة الثانوية بفروعها كافة في الأول من حزيران القادم ولغاية 17 منه.‏

وفي السياق ذاته بين الدكتور هزوان الوز أن الوزارة تعكف على دراسة أسس المسار الآمن الذي يمكن من خلالهم أن تسير العملية الامتحانية لكافة الشهادات العامة دونما منغصات من جهة وتحقيق الوصول الآمن للأبناء الطلاب إلى مراكزهم الامتحانية بكل يسر وأمان.‏

مشيراً إلى أن الوزارة قد طلبت من مديرياتها كافة الأخذ بعين الاعتبار مسألة تحديد المراكز الامتحانية التي تحقق لكل الطلاب أن يتقدموا لموادهم الامتحانية كافة بعيداً عن أي إشكالات مع الأخذ بعين الاعتبار تحقيق العدالة بين جميع الطلاب من خلال عدم التساهل في تطبيق التعليمات الخاصة بالامتحانات العامة.‏

المصدر: الثورة