بدأت اليوم امتحانات شهادة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية حيث توجه ما يقارب 392 ألف تلميذ وتلميذة من جميع المحافظات لإداء امتحاناتهم والتي تستمر لغاية يوم الخميس 29 أيار.

وفي هذا الإطار اطلع وزير التربية الدكتور هزوان الوز على واقع امتحانات شهادة التعليم الأساسي لمادة الاجتماعيات خلال جولة تفقد فيها عددا من المراكز الامتحانية في محافظة ريف دمشق.

واطمأن خلال الجولة على جاهزية المراكز ومدى توافر مختلف مستلزماتها مطالبا بتأمين الأجواء الهادئة والمريحة للتلاميذ ليؤدوا امتحاناتهم بالشكل الأمثل بعيدا عن أي تشويش أو أي سلبية مؤكدا وجوب التقيد بالتعليمات الامتحانية من قبل التلاميذ والمراقبين لضمان امتحان آمن يحقق الغاية المرجوة منه.

والتقى بعض التلاميذ واستمع منهم حول واقع الأسئلة ووضوحها ومدى شموليتها للمنهاج وتناسبها مع دراستهم وما حصلوا عليه من معلومات خلال العام الدراسي فضلا عن تناسبها مع الوقت المخصص للإجابة .

وأوضح وزير التربية عقب الجولة في تصريح للصحفيين "أن الوزارة اتخذت مجموعة من الإجراءات لإنجاح العملية الامتحانية حيث عملت على تجهيز المراكز الامتحانية بمختلف مستلزماتها وضمان حمايتها وحراستها على مدار الساعة وطيلة الفترة الامتحانية" مؤكدا أن الامتحانات في مختلف المحافظات سارت بشكل سليم ومنتظم .

وأضاف إن حرص الأبناء وإصرارهم على الحياة من خلال متابعة دراستهم رغم الأعمال الإجرامية التي يمارسها الإرهابيون يؤكد هوية هذا الشعب وقراره في صنع الحضارة داعيا إلى المزيد من الأمل والتفاؤل بأن تبقى مدارسنا منارة في عملها التربوي.

ونوه وزير التربية بجهود الكادر الإداري والتدريسي المبذولة بجد وإخلاص للتجهيز للامتحانات ومواصلة العمل حتى إعداد النتائج وإصدارها متمنيا للتلاميذ النجاح والتوفيق.

وشارك في الجولة محمد بخيت أمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي ومحافظ ريف دمشق حسين مخلوف.

يذكر أن عدد المتقدمين لامتحانات شهادة التعليم الأساسي 389584 تلميذا وتلميذة توزعوا على 2700 مركز امتحاني وعدد المتقدمين لامتحانات الإعدادية الشرعية 2144 تلميذا وتلميذة توزعوا على 38 مركزا امتحانيا.

 

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث