يؤكد الأطباء وخبراء التغذية على ضرورة استبعاد الجبن من النظام الغذائي في حالات كثيرة من أمراض الجهاز الهضمي وفي حالات مرضية أخرى.

ووفقا لعلماء من معهد روزويل بارك للسرطان الأمريكي، من الضروري استبعاد الجبن من الوجبات الغذائية، أو تناول كمية قليلة منه، خاصة النساء اللواتي في أسرهم نساء أصبن بسرطان الثدي. لأن الجبن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي. فقد بينت نتائج الدراسة، أن تناول منتجات الألبان يخفض خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 15%، في حين تناول الجبن فقط يزيد من خطر الإصابة بهذا المرض بنسبة 53%.

وعلاوة على هذا، ينصح جميع الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم وقصور القلب المزمن بعدم الإفراط بتناول الجبن، وفي حالة أمراض الكبد فينصح بتناوله بكميات قليلة جدا.

ولدى تفاقم أمراض الجهاز الهضمي مثل التهاب الأمعاء والإسهال وأمراض البنكرياس، والسرطان والتهابات الكبد المختلفة يجب الامتناع نهائيا عن تناول الجبن. كما لا ينصح الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى بتناوله. لأنه يحتوي على نسبة عالية من الملح والبروتين.

ويذكر أن الخبراء قد أعلنوا سابقا بأن على من يعاني من السمنة والنوع الثاني من مرض السكري، عدم تناول أجبان نسبة الدهون فيها أعلى من 30%. وبعض الأطباء ينصحون النساء اللواتي يعانين من شدة الدورة الشهرية والصداع النصفي بالامتناع عن تناوله نهائيا.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

مواقع المؤسسة

الانتشار الأسرع